القصف الجوي على حلب وريفها يصل الليل بالنهار ويخرج ثلاثة مشافي عن الخدمة

القصف الجوي على حلب وريفها يوصل الليل بالنهار ويخرج ثلاثة مشافي عن الخدمةالقصف الجوي على حلب وريفها يصل الليل بالنهار ويخرج ثلاثة مشافي عن الخدمة

الاتحاد برس:

تعيش مدينة حلب أجواء متواصلة من القصف الجوي على معظم أحيائها الشرقية التي تسيطر عليها قوات المعارضة، وتسبب القصف بسقوط عدد من الشهداء والجرحى المدنيين، إضافة لخروج عدد من المشافي عن الخدمة بسبب تعرضها لغارات جوية.

وأعلنت إدارة مشفى الأتارب في ريف حلب الغربي، خروج المشفى عن الخدمة بسبب تعرضه لغارة جوية، وذلك في منشور على الصفحة الرسمية للمشفى على موقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، وقالت الإدارة أن كادر المشى نجا من الضربة واقتصرت الأضرار الماديات، وكذلك تسببت الغارات الجوية أمس على حي الشعار بخروج مشفيي “الدقاق والحكيم” عن الخدمة.

واستشهدت صباح اليوم طفلة وأصيب عدد من المدنيين بقصف طال حي المرجة في مدينة حلب، في حين وثق “تجمع ثوار سورية” مقتل 49 مدنياً بقصف على أحياء مدينة حلب يوم أمس، وشمل القصف أحياء “الحيدرية والهلك والشعار والأنصاري والمرجة وقاضي عسكر وباب الحديد”، كما استهدفت غارة جوية محيط مستشفى “القدس” في حي السكري، وتعرضت مقبرة “الحاور” في حلب القديمة لقصف جوي أيضاً.

وفي ريف حلب الشمالي، قصف الطيران الحربي مناطق “الملاح وحريتان وكفر حمرة وحيان وعندان ومعارة الآرتيق”، واستخدمت الرشاشات الثقيلة والصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية بأعمال القصف تلك، وشمل القصف مناطق “خلصة وطومان” بريف حلب الجنوبي.

قد يعجبك ايضا