القوات الأمريكية تستقدم مدفعية وراجمات متطورة إلى قاعدة التنف

القوات الأمريكية تستقدم مدفعية وراجمات متطورة إلى قاعدة التنفالقوات الأمريكية تستقدم مدفعية وراجمات متطورة إلى قاعدة التنف

الاتحاد برس:

لأول مرة منذ إنشاء معسكر لها في معبر التنف الحدودي مع العراق، استقدمت القوات الأمريكية اليوم نظام مدفعية وصواريخ متطور بعيد المدى من قواعدها العسكرية داخل الأردن باتجاه المعبر، ضمن ما يراه مراقبون تصعيداً عسكرياً من قبل واشنطن، التي سبق أن هددت وقصفت الميليشيات المتمركزة على مقربة من معبر التنف في البادية جنوب سوريا.




وبحسب تقارير عسكرية صادرة عن قيادة القيادة الوسطى في الجيش الأمريكي، فإن القوات الأمريكية استقدمت نظام المدفعية الحديث كلياً (هيمراس) مع كامل معداته وتجهيزاته، وهو نظام قادر على اطلاق قذائف المدفعية من أثقل نوع إلى مدى 300 كم بدقة اصابة عالية، إضافة لاستخدام راجمات صواريخ حديثة من طراز “MLRS M270/ميلرس – إم 270″، وهي من أفضل المنظومات الصاروخية القتالية ذات المدى البعيد وتم تطويرها عام 2008، ويطلق على النظام في سلاح الجيش الأمريكي اسم “MLRS M270 Multiple Launch Rocket system”، حيث يستطيع هذا النظام إطلاق القذائف الموجهة وغير الموجهة الى مسافة تصل إلى 85 كيلومتراً, و ميزة هذا النظام هي كونه وحدة مدفعية صاروخية متحركة تصلح لتطبيق تكتيك الإغراق الناري و التحرك بسرعة من مسرح العمليات لتجنب القصف المضاد من بطاريات مدفعية العدو.

وكان قائد أركان الجيش الأمريكي “الجنرال دانفورد”، قال في بيان باسم القيادة الوسطى أمس الثلاثاء، إن القوات الأمريكية لا تزال تستطيع التحرك بحرية خارج التنف، وإن ميليشيات النظام لا تستطيع تقييد تحركات الجيش الأمريكي”.

قد يعجبك ايضا