القوات التركية تجدد قصفها على المناطق السكانية بريف حلب

الاتحاد برس

 

جددت قوات الاحتلال التركي، ليلة الاثنين/ الثلاثاء من قصفها المدفعي المكثف على قرى ناحية شيراوا وريف حلب الشمالي، دون ورود معلومات عن الخسائر.

ونقلت “عفرين بوست” ع مراسلها في الشهباء، أن قوات الاحتلال التركي استهدفت قريتي حربل وسد الشهباء بعدة قذائف مدفعية، ليتوسع القصف بعدها ليشمل اغلب قرى ناحية شيراوا وريف حلب الشمالي.

وأضاف المراسل ان القصف العنيف استهدف طريق دير جمال – الزيارة بشكل بأكثر من عشرين قذيفة سقطت أغلبها بالقرب من معمل البطاريات العائدة محمد حسو من قرية بعدينا/بعدنلي.

واقتصرت الأضرار على الماديات فقط، وأشار المصدر إلى أن القصف العنيف طال قرى صوغانكه وبينه وتنب وكشتعار بناحية شيراوا وعين دقنة بيلونية محيط تل رفعت بريف حلب الشمالي، وتزامن القصف مع اشتباكات عنيفة اندلعت بين قوات تحرير عفرين ومليشيات الجيش الوطني على محور كفر خاشر.

في السياق ذاته، استهدف الاحتلال التركي بصاروخ مضاد للدروع سيارة عسكرية تابعة للقوات الحكومية في محيط مارع مما أدى إلى تدمير السيارة بشكل كامل، دون ورود معلومات عن حجم الخسائر البشرية في صفوف القوات الحكومية حتى اللحظة.

يُذكر أن القصف التركي المتواصل منذ ثلاثة أيام، أسفر عن إصابة خمسة مدنيين بجروح بينهم أطفال في قرية أحرص بريف حلب الشمالي.

قد يعجبك ايضا