القوات الكردية ترفض الانسحاب إلى شرق الفرات

القوات الكردية ترفض الانسحاب إلى شرق الفراتالقوات الكردية ترفض الانسحاب إلى شرق الفرات

الاتحاد برس:

رفض المتحدث باسم وحدات حماية الشعب (YPG) الجناح العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD)، ريدور خليل، ما صرح به نائب الرئيس الأمريكي، جو بايدن، خلال زيارته للعاصمة التركية أنقرة، حول ضرورة انسحاب القوات الكردية إلى شرق الفرات.




وقال “خليل” في تصريح إذاعي إن “أحداً لا يجبرنا على الانسحاب من أرضنا”، وكان نائب الرئيس الأمريكي ذكر في مؤتمر صحفي مع رئيس الوزراء التركي، أن بلاده تدعم العملية التركية في الأراضي السورية، التي أطلق عليها اسم “درع الفرات”، وقال إنه على قوات سورية الديمقراطية والقوات الكردية الانسحاب إلى شرق الفرات، وإلا انقطع الدعم الأمريكي عنها.

وتدعم الولايات المتحدة “قوات سورية الديمقراطية” منذ تأسيسها بهدف محاربة تنظيم داعش في سورية، مادياً وعسكرياً، حيث توجد قاعدتان عسكريتان في كل من منطقة الرميلان بمحافظة الحسكة، وكوباني في محافظة حلب، تتضمن تلك القواعد خبراء لتدريب مقاتلي “قوات سورية الديمقراطية”.

وأعلنت تركيا أمس عن انطلاق عملية “درع الفرات”، التي قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إنها تشمل كلاً من داعش ومقاتلي حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، وحسب مصدر عسكري سوري فإن المساحة التي تغطيها العملية بعمق سبعين كيلومتراً داخل الأراضي السورية، وتمتد من جرابلس وحتى مارع في ريف حلب الشرقي والشمالي.

قد يعجبك ايضا