القوات الكردية ترفض تسليم سجن علايا وبلدية القامشلي للنظام وتركيا تستكمل بناء جدارها العازل على الحدود

القوات الكردية ترفض تسليم سجن علايا وبلدية القامشلي للنظام وتركيا تستكمل بناء جدارها العازل على الحدودالاتحاد برس:

علمت “الاتحاد برس” من مصادر ميدانية، إن القوات الكردية رفضت إعادة تسليم “سجن علايا، ومبنى البلدية” في مدينة “القامشلي” شمال شرقي سوريا لقوات النظام من جديد، بعد ان سيطرت عليهما في وقت سابق، بعد معارك مع قوات النظام.

وقالت مصادر ميدانية، إن القوات الكردية وخلال اجتماع لها في مدينة “رأس العين”، أبدت رفضها القاطع في تسليم المباني المذكورة للنظام، بالتزامن مع استقدامها لتعزيزات عسكرية كبيرة إلى مدينة “رأس العين والقامشلي” استعداداً لأية عملية عسكرية محتملة قد يشنها النظام على المدينة بدعم الميليشيات الإيرانية.

ومن جانب آخر، أصيب 3 أطفال بجروح بليغة، جراء انفجار لغم ارضي بهم من مخلفات تنظيم داعش، أثناء لعبهم في قرية “العامرية” بريف “رأس العين” الجنوبي، في حين قامت مجموعة من الجيش التركي بالدخول مسافة 20 متراً داخل الأراضي السورية، وإجراء جولة استطلاعية في الأطراف الشمالية لمدينة “القامشلي”، التي تفصلها عن مدينة “نصيبين” التركية.

وأكدت المصادر أن تركيا بدأت ببناء سياج اسمنتي عازل على حدودها مع سوريا، حيث بدأت آليات حفر ثقيلة بوضع قطع اسمنتية يبلغ طولها 3 أمتار وعرضها مترين وهي مسبقة الصنع، وقد تم وضعها بمحاذاة الخندق الذي قام الجيش التركي بحفره قبل مدة، حيث تسعى الحكومة التركية لإغلاق حدودها بشكل كامل مع سوريا من مدينة المالكية وحتى منطقة عفرين لمنع عبور أحد إلى داخل الاراضي التركية.

قد يعجبك ايضا