القوات الكردية تفتح طريق النفط وتسمح بمرور صهاريج المحروقات إلى مدن وبلدات ريف حلب الشمالي

القوات الكردية تفتح طريق النفط وتسمح بمرور صهاريج المحروقات إلى مدن وبلدات ريف حلب الشماليالاتحاد برس:

القوات الكردية تفتح طريق النفط وتسمح بمرور صهاريج المحروقات إلى مدن وبلدات ريف حلب الشمالي

فتحت قوات سوريا الديموقراطية صباح اليوم الثلاثاء، الطريق النفطي الواصل بين مناطق ادلب وريفها وريف حلب الغربي، وبين ريف حلب الشمالي، مروراً بمدينة “عفرين”، بعد قطعها له لأكثر من اسبوع.

وقال مراسل “الاتحاد برس”، إن قوات سوريا الديموقراطية، فتحت صباح اليوم الطريق الواصلة بين ادلب وريف حلب الشمالي، مروراً بمدينة عفرين التي تسيطر عليها، وقد دخلت قوافل النفط إلى المناطق الخاضعة لسيطرة قوات المعارضة، تبعها انخفاض فوري وسريع لأسعار المشتقات النفطية بنسبة 20 بالمئة تقريباً.

واكد المراسل، أن مناطق المعارضة شمال حلب، باتت تعاني مؤخراً من ازمة نفطية خانقة، بفعل إغلاق القوات الكردية للطريق واحتجازها لشاحنات النفط في منطقة “كفرجنة” بريف عفرين.

قد يعجبك ايضا