الكتيبة 13 التابعة لجيش السنة تهدد بقصف عفرين وقيادة الجيش تعلن عدم مسؤوليتها عما سيحدث

الكتيبة 13 التابعة لجيش السنة تهدد بقصف عفرين وقيادة الجيش تعلن عدم مسؤوليتها عما سيحدثالاتحاد برس:

هددت الكتيبة 13 التابعة لفصيل “جيش السنة”، في بيان لها، بقصف مدينة عفرين خلال مدة اقصاها 24 إن لم يتم تسليم سائق الشاحنة، التي حملت جثث مقاتليها وجابت بهم شوارع مدينة “عفرين” قبل شهر تقريباً.

وقالت الكتيبة في بيانها: “نطالب حزب الاتحاد الديموقراطي، بتسليم قائد عربة اللودر التي مثلت بجثث شهدائنا خلال مدة أقصاها 24 ساعة، وإلا فسنعتبر المنطقة التي سارت بها العربة منطقة عسكرية ونحذر الأهالي المدنيين من البقاء فيها، لأنه سيتم استهدافهم بعد يوم واحد من تاريخ صدور هذا البيان، ونتوعد حزب الاتحاد الديموقراطي بمزيد من الرد”.

الكتيبة 13 التابعة لجيش السنة تهدد بقصف عفرين وقيادة الجيش تعلن عدم مسؤوليتها عما سيحدث1وبناء على ذلك، اصدرت قيادة “جيش السنة” بياناً، أعلنت فيه عن عدم مسؤوليتها، لما ستقوم به الكتيبة 13، وأنها لا تتحمل مسؤولية أية ردة فعل تجاه المناطق المدنية في عفرين، محملة مسؤولية ما سيحدث لحزب الاتحاد الديموقراطي.

قد يعجبك ايضا