الكنيسة الأرثوذكسية الروسية: نخوض “معركة مقدسة” في سوريا

eg

دعمت الكنيسة الأرثوذكسية في روسيا اليوم الأربعاء ما تقوم به بلادهم من خلال الحرب المعلنة ضد “الإرهابيين” في سوريا وشن الغارات الجوية عليها، ووصفت ذلك بأنه “معركة مقدسة”.

ووصف رئيس قسم الشؤون العامة في الكنيسة “فسيفولود تشابلن” الحرب الروسية في سوريا بقوله: “القتال ضد الإرهاب هو معركة مقدسة اليوم، مضيفاً بأن “بلادنا هي القوة الأكثر نشاطاً في العالم التي تحاربه”، حسب وكالة أنترفاكس الروسية للأنباء.

وأكد أن الحكومة الروسية والبرلمان أقرا الضربات الجوية في سوريا باعتبارها متوافقة مع القانون الدولي، حسب زعمه، مشدداً بأنه لا يمكن لروسيا أن تقف مكتوفة الأيدي من أجل حماية المسيحيين والأقليات الأخرى في المنطقة.

وقال رئيس العاملين في الكرملين “سيرجي إيفانوف” إن محاربة الجيش الروسي للمسلحين في سورية جاء بناء على طلب بشار الأسد، في حين قامت روسيا بغاراتها الجوية الأولى على المناطق التي يسيطر عليها المتمردون “الثوار” في حمص.

قد يعجبك ايضا