المتحدثة باسم ديميستورا: إلغاء المفاوضات أمر غير ممكن

المتحدثة باسم ديميستورا: إلغاء المفاوضات أمر غير ممكنالمتحدثة باسم ديميستورا: إلغاء المفاوضات أمر غير ممكن

الاتحاد برس:

أجرت “جيسي شاين” المتحدثة باسم المبعوث الأممي الخاص بسورية، ستيفان ديميستورا، مؤتمراً صحفياً قالت فيه إن إلغاء المفاوضات أمر غير ممكن، وذلك رغم تصاعد أعمال العنف في سورية تزامناً مع اقتراب الموعد المنتظر للجولة الجديدة من المفاوضات التي من المقرر إقامتها في مدينة “جنيف” السويسرية أواخر آب.




وتتوافق هذه التصريحات مع ما قاله نائب المبعوث الدولي بسورية، رمزي عز الدين رمزي، قبل أيام عن استئناف المفاوضات السورية في موعدها أواخر شهر آب الجاري، وقال إنه “واثق من استئناف المفاوضات في موعدها، وربما نشهد تحركات لذلك وكلنا أمل أن تتم الجولة في موعدها، وما زال لدينا وقت”، وأكدت “شاين” استمرار المشاورات بين موسكو وواشنطن بشأن دعمالمسار التفاوضي.

وأعربت “شاين” عن تفاؤلها بالقول إنه “من الممكن أن يتحقق بعض التقدم في الأيام القليلة القادمة”، وأشارت إلى أهمية “المسار التفاوضي في حل المسألة السورية”، وحثت الأطراف الإقليمية على لعب دور فعال لخلق بيئة ملائمة من الناحية الإنسانية والعسكرية لهذه الجولة من المفاوضات، وقالت إن فريق المبعوث الدولي “يعمل بجد لتحقيق ذلك”.

وشهدت الأيام القليلة الماضية تصاعداً في أعمال العنف، تمثّل في تقدم العارضة جنوب حلب، وتراجعها في اللاذقية، وإعلانها معركة أخرى في منطقة “مرج السلطان” بالغوطة الشرقية في ريف دمشق، إلى جانب ازدياد حدة القصف على مناطق سيطرتها خصوصاً في إدلب وريف حلب الغربي.

قد يعجبك ايضا