المكسيك .. مسؤول سابق متهم بالتعذيب في قضية اختفاء مدرسين يسلم نفسه للسلطات

الاتحاد برس

 

سلّم مسؤول كبير سابق فى الشرطة الاتحادية نفسه للسلطات المكسيكية وهو متهم بتعذيب مشتبه بهم خلال تحقيق فى قضية اختفاء أكثر من 40 مدرسا متدربا عام 2014.

وقالت وزارة الداخلية إن أمرا صدر منذ مارس، بالقبض على كارلوس جوميز أريتا الذي كان يشرف على الشرطة الاتحادية فى وقت خطف 43 مدرسا متدربا وتم قتلهم على ما يبدو.

وجاءت هذه الخطوة قبل أسبوعين فقط من ذكرى مروت ست سنوات على الحادث وقد يمثل استسلامه واحتجازه خطوة إلى الأمام فى مسعى الرئيس أندريس مانويل لوبيز أوبرادور لحل قضية أصبحت رمزا لإخفاق المكسيك فى معالجة العنف والفساد والإفلات من العقاب.

واتهم مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان السلطات فى ظل الحكومة السابقة بتعذيب العشرات فيما يتعلق بهذا التحقيق، ونفى جوميز استخدام التعذيب.

قد يعجبك ايضا