المكسيك ..ناشطات منقبات بالأسود يتظاهرن احتجاجًا على عنف الشرطة

الاتحاد برس

 

تظاهر المئات من الناشطات في المكسيك احتجاجًا على عنف الشرطة ضد النساء، وقامت المتظاهرات بمهاجمة طوق الشرطة حول القصر الوطني الحكومي.

وقامت  مجموعة من المتظاهرات بتفكيك السياج المعدني للقصر الوطني واشتبكن مع الشرطة التي كانت تحرسه”.

ويأتي ذلك على خلفية مقتل مهاجرة من السلفادور في منطقة تولوم السياحية بجنوب شرق المكسيك، إذ توفيت أثناء الاعتقال من قبل عناصر الشرطة.

ووفقا لتقارير وسائل الإعلام، شارك ما لا يقل عن 250 شخصًا في مسيرة الاحتجاج في مكسيكو سيتي، وسار المحتجون والناشطات من النصب التذكاري للثورة إلى مكتب ولاية كوينتانا رو، حيث وقعت الحادثة (وفاة  المهاجرة)، ثم توجهن إلى القصر الوطني.

أصبحت الاشتباكات بين المدافعات عن حقوق المرأة والشرطة أكثر شيوعًا في مكسيكو سيتي حيث يقول نشطاء إنها الطريقة الوحيدة التي ستوليها الحكومة اهتمامًا.

تشير الأرقام الحكومية إلى أن 939 امرأة على الأقل تعرضن لقتل الإناث في عام 2020.

قد يعجبك ايضا