المنصة في الموسم الثاني.. مشاهدة عالية وجدل التسييس

حمل المسلسل مجموعة من الرسائل السياسية المباشرة التي لاقت انقسام لدى الجمهور

الاتحاد برس

تمكّن مسلسل “المنصة” من تحقيق نجاح واسع في الآونة الأخيرة، بعد عرض موسمه الأول في خريف عام 2020 على منصة “نتفلكس” بالتزامن مع العرض التلفزيوني على تلفزيون “أبوظبي”.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by Maxim Khalil (@maximkhalil1)

العمل الدرامي الضخم الذي أنتجه منصور البيهوني الضاهري جمع في موسمه الثاني الكاتب السوري هوزان عكو بالمخرج المصري ياسر سامي، واستطاع العمل الوصول إلى المراتب الأولى في منصة “نتفلكس” ودخل خلال يومين من بداية العرض قوائم المشاهدة الأولى في عدة دول عربية.

 

ناظلي الرواس وأويس مخللاتي
ناظلي الرواس وأويس مخللاتي

في حين جمع المسلسل عدد كبير من فناني الدراما السورية معاً في مسلسل واحد خارج الأراضي السورية إذ صوّر العمل كاملاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، وضم إلى قائمته كل من سلوم حداد ومكسيم خليل وخالد القيش وسامر إسماعيل وسيد رجب ومعتصم النهار وناظلي الرواس ولين غرة ومرام علي وشادي الصفدي ومؤيد الخراط ورهام القصار وآلان الزعبي.

ويروي العمل قصة شقيقين يحصلان على معلومات سرية، يحاول أحدهما الاحتفاظ بها لنشرها على منصته الرقمية الشهيرة، فيدخل صراعات يدفع فيها الكثير من الأثمان، هو وعائلته المفككة أصلاً، وشقيقه وكل من يحيط بهم.

تساؤلات كثيرة دارت حول جدوى طرح دراما الإرهاب الرقمي من وجهة نظر معينة لا تخلو من التسييس في الوقت الراهن، لتكون الدراما سلاح نوعي بات بأيدي شركات الإنتاج للتأثير على وعي الجمهور في مرحلة ما بعد الربيع العربي وانهيار تنظيم الدولة الإسلامية.

 

قد يعجبك ايضا