الناتو قلق من احتمال تضارب عمليات التحالف وروسيا العسكرية في سوريا

previewأعرب الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو)، ينش شتولتنبرغ، يوم أمس الأربعاء عن قلقه من احتمال تضارب العمليات العسكرية للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، والضربات الجوية لروسيا في سماء سوريا، وذلك بعد التقارير الإعلامية التي قالت إن غارات روسيا لم تستهدف مواقعاً لتنظيم داعش.

وقال “شتولتنبرغ” إن روسيا “لم تبذل جهوداً كافية لتجنب الاشتباك المحتمل مع التحالف”، وجاءت تصريحات “شتولتنبرغ” خلال زيارته إلى الولايات المتحدة، وحسب تقارير إعلامية فقد بلغ عدد الغارات الجوية الروسية في سوريا يوم أمس، عشرين غارةً استهدفت مخازن أسلحة ومراكز قيادة، في حين أكد ناشطون أن بعضها استهدف أحياءً مدنية في ريف حمص الشمالي.

ووافق الكرملن يوم أمس على طلب الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، باستخدام القوة الجوية خارج الحدود، في روسيا، وهو الثاني بعد طلب قدمه العام الماضي لاستخدام القوة في شبه جزيرة القرم جنوب أوكرانيا، وذلك حسبما أعلن الديوان الرئاسي الروسي على لسان مسؤوله، سيرغي إيفانوف.

قد يعجبك ايضا