النظام السوري يسمح بنقل المساعدات من حلب إلى القامشلي

النظام السوري يسمح بنقل المساعدات من حلب إلى القامشلي

الاتحاد برس:

أعلنت الأمم المتحدة أمس الأربعاء ،أن “الحكومة السورية” وافقت على نقل مساعدات عن طريق الشاحنات إلى مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا ، التي تسطير عليها قوات حماية الشعب الكردية .

حيث ذكر تقرير تابع للأمم المتحدة أن النظام السوري أبلغ منسق الشؤون الإنسانية في المنظمة الدولية وبرنامج الأغذية العالمي في الثامن من حزيران الماضي ، أنه وافق لهما على إرسال مساعدات إنسانية براً من حلب إلى القامشلي مما يخفف الضغط عن جهات تساعد آلافا شردتهم الحرب ضد تنظيم داعش .

كما جاء في التقرير ” بمجرد التأكد من سلامة الطريق سيتم فتحه لنقل كل المواد الغذائية وغير الغذائية التي تقدمها الأمم المتحدة ” ، حيث استخدم برنامج الأغذية العالمي الرحلات الجوية لتوفير الغذاء لأكثر من 172 ألف شخص في المحافظات الشرقية خلال الأشهر الماضية .

وذكر مكتب الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة قبل أيام إنه رغم فرار حوالي 95 ألف شخص من مدينة الرقة السورية بسبب الاشتباكات الجارية بين تنظيم داعش وقوات سوريا الديمقراطية ، إلا أنه مايزال في المدينة مابين 50 و مئة ألف شخص آخرين “.




وكما أكد المكتب أن عدد كبير من سكان الرقة فروا من المدينة رغم ورود أنباء عن منع تنظيم داعش خروجهم من المدينة ، حيث فروا عبر النهر والجسور المدمرة والطرق البرية .

و تتوقع الأمم المتحدة بأن نحو 440 ألف شخص قد يحتاجون للمساعدة بسبب الاشتباكات الدائرة في مدينة الرقة ، وقال برنامج الأغذية العالمي أمس إنه سلم مساعدات إلى سبع مناطق يصعب الوصول إليها في محافظتي الرقة ودير الزور ، حيث تعطلت شحنات المساعدات الدورية نتيجة الصراع والحصار طوال أكثر من 3 أعوام .

ويعاني السوريون من أوضاع معيشية صعبة جداً ويواجهون الجوع والعطش في سورية عموماً وتحديداً في المناطق التي تشهد نزاعات واشتباكات بين القوى المختلفة.

قد يعجبك ايضا