النظام يرتكب ثلاث مجازر اليوم، والعالم يغمض عينيه

gsdga

نفذت طائرات نظام الأسد 3 مجازر مروعة بحق المدنيين اليوم الاثنين في حلب والرقة ودير الزور، راح ضحيتها العشرات من الشهداء، وأضعاف ذلك من الجرحى، تحت مسمع ما يسمى بـ “المجتمع الدولي”، الذي ما زال يُحصي عدد الشهداء دون أن يحرك ساكناً.

فارتكبت قوات الأسد مجزرتها الأولى في قريتي مراط بالريف الشرقي لدير الزور، والخريطة بالريف الغربي، ارتقى خلالها أكثر من 16 شهيداً مدنياً وعشرات آخرين من الجرحى “بينهم أطفال ونساء”، إثر قصف من الطيرانالحربي على القريتين.

أما في الرقة فقد ارتكبت طائرات النظام الحربية مجزرة أخرى في الأحياء السكنية بالمدنية، سقط خلالها 22 شهيداً بينهم نساء وأطفال، بالإضافة إلى العشرات من الجرحى، ودمار في مناطق متعددة.

والمجزرة الكبرى كانت في مدينة حلب، حيث استشهد خلالها 30 مدنياً وأصيب حوالي 50 آخرين بجروح، بعد استهداف سوق شعبي في حي الشعار بصاروخ أرض – أرض، ليتابع النظام بعدها قصفه للمنطقة بالمدفعية مستهدفاً فرق المسعفين.

قد يعجبك ايضا