النظام يفصل موظفيه الحكوميين المقيمين في مناطق سيطرة داعش بالرقة

النظام يفصل موظفيه الحكوميين المقيمين في مناطق سيطرة داعش بالرقةالنظام يفصل موظفيه الحكوميين المقيمين في مناطق سيطرة داعش بالرقة

الاتحاد برس:

أصدرت حكومة النظام السوري قراراً، ينص على فصل أي موظف يقيم في مناطق سيطرة تنظيم “داعش” في مدينة الرقة.

وبحسب حملة “الرقة تذبح بصمت”، فإن القرار الجديد سيؤدي إلى كارثة إنسانية على معظم العائلات القاطنة تحت سطوة التنظيم، لاسيما وأن عدد المتضررين من القرار يبلغ 65 ألف نسمة.

وحذرت الحملة من التحاق الموظفين بعد هذا القرار بالتنظيم، من أجل الحصول على المال او الغذاء أو تأمين الحاجات الاساسية.

ويمنع التنظيم المتشدد الأهالي القاطنين في مناطق نفوذه من الخروج منها، وبدأ مؤخراً بإعدام الأشخاص الذين يعملون في تهريب السكان إلى خارج مناطقه، بعد أن كان يكتفي سابقاً بجلدهم وإخضاعهم لدورة شرعية.

قد يعجبك ايضا