النيابة العامة الإسبانية تبرئ “ميسي” وتسجن والده

 

eأصدرت النيابة العامة الإسبانية قراراً يقضي بموجبه بإسقاط التهم المتعلقة بالتهرب الضريبي الموجهة للاعب الأرجنتيني “ليونل ميسي” وتبرئته منها ، وذلك بعد أن تبين أن والد ميسي يحمل المسؤولية كافة بخصوص القضية كونه المسؤول الإداري عن شؤون ابنه المالية.

وكان والد ميسي دفع مبلغ قدره خمسة ملايين يورو قيمة المبلغ الذي تم التهرب منه بالإضافة إلى فوائده.

في حين طالبت النيابة بحبس والد ميسي المدعو “خورخي ميسي” لمدة 18 شهراً، على خلفية اتهامه بثلاث جرائم ضد المالية الإسبانية وتغريمه بمبلغ يزيد عن مليوني يورو وحرمانه لمدة عام من الحصول على أي منافع أو حوافز مالية أو التمتع بتأمين اجتماعي.

قد يعجبك ايضا