الوكالة الاتحادية للتوظيف: ألمانيا بحاجة إلى 400 ألف مهاجر سنويًا

الاتحاد برس

 

 

كشف رئيس الوكالة الاتحادية للتوظيف في ألمانيا، ديتليف شيل، اليوم الأربعاء عن حاجة بلاده إلى نحو 400 ألف مهاجر سنويًا، لسد النقص الحاصل في اليد العاملة.

 

وقال شيل إنه “بدءًا من مجال الرعاية الصحية، مرورًا بخبراء المناخ، ووصولًا إلى المتخصصين في الخدمات اللوجستية والأكاديميات، سيكون هناك نقص في العمالة المتخصصة في كل مجال”.

 

وأشار المسؤول الألماني إلى أن التطور الديموغرافي، سيتسبب بخفض عدد العمال المحتملين في مرحلة العمر المهني النموذجي بنحو 150 ألف شخص خلال العام الحالي، مضيفًا أنه “يمكن للمرء أن يقف ويقول، لا نريد مهاجرين، ولكن ذلك لا يجدي نفعًا. الحقيقة هي أن القوى العاملة تنفد”.

 

في نفس الوقت أكدّ شيل أن كلامه لا يعني استقبال بلاده مزيدًا من طالبي اللجوء، وقال بهذا الصدد، “لا يتعلق الأمر بالنسبة لي باللجوء، وإنما بالهجرة الهادفة لسد الثغرات في سوق العمل”.

 

ويرى رئيس الوكالة أن على الحكومة المقبلة، “جلب مهاجرين إلى البلاد بصفة خاصة، وتأهيل غير المتعلمين والأشخاص الذين لم يعد لديهم وظائف، والسماح للعاملات اللاتي يعملن بدوام جزئي دون رغبتهن بالعمل لمدة أطول”، وذلك في إطار حديثه عن ترميم الفجوة في سوق العمل.

 

يذكر أن ألمانيا تقوم بالترويج لاستقطاب عمال مهرة من دول خارج الاتحاد الأوروبي ممن يمتلكون شهادات دراسية أو تكوينًا مهنيًا، في الوقت الذي تطلق فيه ألمانيا حملات للوقوف بوجه عمليات الهجرة غير الشرعية.

قد يعجبك ايضا