اليمن.. 13 قتيلًا وجريحًا في مواجهات بين قوات الانتقالي و”الحوثي” شمال لحج

الاتحاد برس

 

لقي 5 مقاتلين من ميليشيا “الحوثي” وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، المشكل في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن، مصرعهم، وأصيب 8 آخرون، أمس الأربعاء.

وجاءت عملية القتل خلال تجدد المعارك بين الجانبين في منطقة حدودية بين محافظتي البيضاء ولحج وسط وجنوب البلاد.

وأفاد مصدر عسكري يمني بأن مقاتلين من جماعة “أنصار الله” نفذوا، مساء اليوم، محاولة تقدم من مناطق سيطرتهم في مديرية الزَاهر غرب محافظة البيضاء وسط اليمن، صوب مواقع تتمركز فيها قوات المجلس الانتقالي في جبهة مديرية الحَد التابعة لمحافظة لحج.

وأضاف أن “أنصار الله” حاولت استحداث مواقع وتحصينات قبل أن تندلع مواجهات بمختلف الأسلحة، أسفرت عن مقتل 5 وإصابة 8 من الجانبين.

وأشار إلى سعي مقاتلي “أنصار الله” تحقيق اختراق ميداني للسيطرة على جبل العر الاستراتيجي الذي يضم مقر قيادة لقوات الانتقالي، ويمثل البوابة الرئيسية لمديرية يافع، ومن خلالها يتسنى للجماعة التقدم إلى بقية مناطق محافظة لحج التي يبعد مركزها مدينة الحُوطة عن العاصمة المؤقتة عدن، نحو 48 كيلو متراً.

وفي 23 تموز/ يوليو الماضي، قُتل 4 من “أنصار الله” وقوات المجلس الانتقالي في مواجهات اندلعت بين الجانبين إثر هجوم للجماعة على مواقع في قرية الهَضبة بمديرية الحَد شمال لحج.

قد يعجبك ايضا