اليونان تبدي استعدادها لإجراء محادثات مع تركيا إذا واصلت التهدئة

الاتحاد برس

 

أبدت اليونان أمس الثلاثاء  إستعدادها لإجراء محادثات مع تركيا بشأن المياه الإقليمية المتنازع عليها في شرق البحر المتوسط إذا واصلت أنقرة “النأي بنفسها” عن الأزمة في أعقاب سحب سفينة تنقيب تركية من منطقة محل نزاع.

وعادت السفينة أوروتش رئيس إلى الميناء يوم الأحد قبل أقل من أسبوعين من مناقشة زعماء الاتحاد الأوروبي هذه الأزمة.

وقالت تركيا إن السفينة ستستأنف العمل بعد عملية صيانة دورية ولكن مسؤولًا تركيًا كبيرًا قال إنها قد تبقى فترة أطول لإعطاء فرصة للجهود الدبلوماسية.

وقال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس بعد محادثات مع رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي شارل ميشيل في أثينا “لا يزال أمام تركيا وقت – قبل قمة (الاتحاد الأوروبي) وبعدها – لمواصلة الخطوة الأولى المشجعة للنأي بنفسها عن هذه الأزمة”.

وأضاف “إذا توافر لدينا دليل ملموس واستمر هذا (الدليل)، فنحن مستعدون للبدء على الفور – وأؤكد على الفور – محادثات تمهيدية مع تركيا فيما يتعلق بنزاعنا الرئيسي الوحيد: ترسيم المناطق البحرية “في بحر إيجة وشرق البحر المتوسط.

تفجر النزاع القائم منذ فترة طويلة بين البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي الشهر الماضي عندما أرسلت تركيا السفينة أوروتش رئيس للقيام بعملية مسح للمياه التي تقول اليونان إنها تابعة لها. ووقع تصادم بين سفينتين حربيتين يونانية وتركية كانتا تتابعان سفينة المسح.

قد يعجبك ايضا