انعدام وجود مخابر pcr في طرطوس والصحة المدرسية “هذه عقبة”

الاتحاد برس

 

علّقت مديرية الصحة المدرسية في وزارة التربية التابعة لحكومة دمشق، على تفشي الإصابات بفيروس “كورونا المستجد” بين الطلاب والكوادر التعليمية في محافظة طرطوس.

وقالت مديرة الصحة هتون الطواشي، يوم أمس الأربعاء عن عقبة أساسية في رصد الإصابات بمحافظة طرطوس، تتمثل في عدم إمكانية إجراء التحاليل للمسحات المأخوذة نتيجة عدم وجود مخبر تحليل “PCR “في المحافظة، موضحة أن الاعتماد يجري على مخبري اللاذقية ودمشق التابعين لوزارة الصحة.

وقالت إن الإصابات بين الطلاب في محافظة طرطوس ارتفعت خلال الأسبوع الحالي، إذ بلغت أكثر من تسع إصابات في المدارس، نافيةً وجود نية لإغلاق المدارس خلال الوقت الحالي.الوطن

وطلبت وزارة الصحة في حكومة دمشق منذ أيام قليلة إيقاف العمليات “الباردة” في مستشفيي “الباسل” و”بانياس” في محافظة طرطوس بسبب تفشي فيروس “كورونا”، وفقًا لتعميم صادر عنها.

كما طلب وزير الصحة، الدكتور حسن محمد الغباش، استمرار العمليات الإسعافية والأورام فقط، إضافة إلى تشغيل المستشفيات بالطاقة القصوى وكامل القدرات والإمكانيات لتستوعب مرضى فيروس “كورونا”.

ومنذ بداية آذار الحالي، تحدثت وزارة الصحة عن تسجيل “منحنى تصاعدي” للإصابات بفيروس “كورونا” في مناطق سيطرة، حيث بلغ العدد 17896 إصابة و 1195 وفاة.

قد يعجبك ايضا