انفجار في ناقلة نفط “فارغة” قبالة ساحل بانياس

الاتحاد برس

 

وقع انفجار في ناقلة نفط “فارغة” قبالة ساحل مدينة بانياس السورية،  وهي ذات الناقلة التي شهدت حريقًا منذ نحو أسبوعين

ووفقًا لوكالة “سانا” التابعة لدمشق، فقد كانت الناقلة فارغة حين انفجارها ولم تكن تحمل على متنها أيًا من المواد النفطية أثناء الانفجار، مشيرة إلى أنه لا معلومات حول وجود إصابات حتى الآن.

وصرّح مدير الجاهزية في الشركة السورية لنقل النفط المهندس محمد السوسي إن عطلا فنيًا حدث في أحد محركات ناقلة نفط ترسو قبالة مدينة بانياس أدى إلى حريق بسيط وظهور دخان أسود من الناقلة.

وقال سليمان محمد حول، مدير المصفاة: “فرق الإطفاء تعمل على إخماد حريق نشب بوحدة التقطير 100 نتيجة تسريب من إحدى المضخات.

وكانت وسائل إعلام إيرانية قد أفادت منذ حوالي أسبوعين بأن ناقلة نفط إيرانية، ترفع علم بنما، تعرضت لحريق قبالة ساحل بانياس.

وصرحت حينها وزارة النفط التابعة لدمشق أن الناقلة تعرضت لهجوم يعتقد أنه بواسطة طائرة مسيرة، بدون أن تشير إلى الجهة المسؤولة عن العملية.

قد يعجبك ايضا