باتصال هاتفي.. بوتين ونتنياهو يبحثان الملف السوري

الاتحاد برس

 

تلقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، يوم أمس الجمعة 7 أيار، اتصالًا هاتفيًا من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، تناول سلسلة قضايا دولية على رأسها الملف السوري.

وأعلن الكرملين في بيان له، أن المكالمة تطرقت إلى “بعض المواضيع المطروحة على الأجندة الدولية مع التركيز على قضايا التسوية السورية”، واتفق الطرفان على مواصلة الحوار الروسي-الإسرائيلي على مستوى مجلسي الأمن ووزارات الدفاع والخارجية.

بدوره، ذكر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي في تغريدة نشرها على حسابه في “تويتر”، أن نتنياهو وبوتين ناقشا خلال المكالمة آخر التطورات في الشمال (في إشارة إلى المستجدات في سوريا ولبنان) بالإضافة إلى ملفات إقليمية أخرى.

وفي وقت سابق هبطت طائرة سعودية في مطار حميميم قادمة من تل أبيب

https://twitter.com/simonarann/status/1387055122874658829?ref_src=twsrc%5Etfw%7Ctwcamp%5Etweetembed%7Ctwterm%5E1387055122874658829%7Ctwgr%5E%7Ctwcon%5Es1_c10&ref_url=https%3A%2F%2Fwww.trtarabi.com%2Fnow%2F3-D8B7D8A7D8A6D8B1D8A7D8AA-D8B1D988D8B3D98AD8A9-D8AAD8B5D984-D8B3D988D8B1D98AD8A7-D985D986-D8AAD984-D8A3D8A8D98AD8A8-D985D8A7-D8A7D984D982D8B5D8A9-5355536

وكانت الطائرات الإسرائيلية شنت الأربعاء الماضي، غارات جويّة عنيفة على مواقع السلطة السورية في مدينة اللاذقية الساحلية.

وفي 15 شباط/فبراير، شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية غارات جوية على مواقع للسلطة السورية وميليشيات إيران في العاصمة دمشق جنوبي البلاد.

ومنذ أشهر، كثفت إسرائيل وتيرة استهدافها لمواقع عسكرية وأخرى للميليشيات الإيرانية في مناطق عدة في سوريا، تزامنا مع تأكيد عزمها “ضرب التموضع الإيراني في سوريا”، ومنع نقل أسلحة إلى “حزب الله”.

وفي الأغلب لا تعلق إسرائيل على ضرباتها في سوريا، لكنها تعهدت مرارا بمواصلة عملياتها في سوريا حتى انسحاب إيران.

قد يعجبك ايضا