بايدن يدعو روسيا والصين للمشاركة بقمة حول المناخ

الاتحاد برس

 

أكد مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، الجمعة، أن الرئيس الأميركي، جو بايدن، دعا نظيريه، الروسي فلاديمير بوتين، والصيني شي جينبينغ، للمشاركة في القمة الافتراضية حول المناخ في 22 و23 أبريل القادم.

وقال الرئيس بايدن أنه لم يدع بوتين أو شي بشكل مباشر، لكنه قال إن القادة ”يعرفون أنهم مدعوون” إلى القمة ، وهو حدث تستضيفه الولايات المتحدة لتعزيز الجهود العالمية للحد من انبعاثات الوقود الأحفوري المتغيرة المناخ.

وتمت دعوة 40 من قادة العالم إلى هذا اللقاء الذي يُراد له أن يعكس عودة واشنطن إلى خط المواجهة في مكافحة تغير المناخ بعد تراجعها عن التزامات بالشأن في عهد دونالد ترمب.

وأعلن بايدن نيته تنظيم قمة حول المناخ، في 22 أبريل، لتتزامن مع اليوم العالمي للأرض، قبل الاجتماع الكبير للأمم المتحدة المقرر في نوفمبر، بمدينة غلاسكو الأسكتلندية.

وأصبحت عودة أول اقتصاد عالمي، وثاني أكبر ملوث بثاني أكسيد الكربون، نافِذة في 19 فبراير، وهذا يعني أن معظم دول العالم تقريبا هي اليوم أطراف في الاتفاقية الموقعة في 2015.

وتمثل اتفاقية باريس أول اتفاق عالمي بشأن المناخ، وجاءت عقب المفاوضات التي عقدت أثناء مؤتمر الأمم المتحدة 21 للتغير المناخي في العاصمة الفرنسية عام 2015، ودخلت حيز التنفيذ رسميا في 4 نوفمبر 2016.

قد يعجبك ايضا