تعليق قرار ترمب حول التواجد الأميركي في ألمانيا

الاتحاد برس

 

أكّدَ الرئيس الديمقراطي الأميركي “جو بايدن” ليل أمس الخميس، أن الولايات المتحدة ستجمد خطط سحب قواتها من ألمانيا، وذلك خلافًا للقرار الذي أعلنه الرئيس السابق “دونالد ترمب” حول سحب عدد كبير للقوات الأميركية من ألمانيا.

وخلال كلمة له في وزارة الخارجية الأمريكية، أعلن “بايدن”: إن “الولايات المتحدة، ستجمد وسط مراجعة وضع قواتها على مستوى العالم أي خطط لسحب لقواتها من ألمانيا”.

وأضاف الرئيس الأميركي: “وجودنا العسكري ينبغي أن يتوافق مع مصالحنا الدبلوماسية “، مشددًا على أن مسؤولي وزارة الدفاع سيعملون بشكل وثيق مع وزارة الخارجية.

يُذكر أن إدارة الرئيس الأمريكي السابق “دونالد ترمب” أعلنت خطة لسحب ما يقرب من 12 ألف من القوات الأمريكية الموجودة في ألمانيا الصيف الماضي.

وقالَ حينها الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) “ينس ستولتنبرغ”، أن القرار الذي اتخذته وزارة الدفاع الأميركية، بسحب نحو 12 ألف جندي أمريكي من ألمانيا وإعادة نشرهم في دول الناتو وأوروبا يعد تأكيدًا لاستمرار التزام أمريكا تجاه الناتو وأمن أوروبا.

مصدر بلومبيرغ
قد يعجبك ايضا