بوتين: مناطق خفض التوتر يجب ألا تكون مقدمة لتقسيم سورية

بوتين: مناطق خفض التوتر يجب ألا تكون مقدمة لتقسيم سوريةبوتين: مناطق خفض التوتر يجب ألا تكون مقدمة لتقسيم سورية

الاتحاد برس:

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في كلمة ألقاها بالمنتدى الاقتصادي الدولي المنعقد في مدينة سان بطرسبرغ أمس الخميس 1 أيار/مايو إلى “ضرورة الحرص على عدم تشكيل مناطق خفض التوتر في سورية كنموذج لتقسيمها في المستقبل”، مؤكداً على ضرورة أن تكون “نموذجاً للحوار السياسي حول مستقبل البلاد ووحدة أراضيها”.




كما أثنى بوتين على الاتفاق المبرم بين النظام ومناطق جنوب دمشق بقوله: “تلك المناطق لا تسيطر عليها حكومة الأسد.. كلّ يوم يخرج الناس إلى أعمالهم في دمشق ويعودون في المساء، هذا يعني أنه يمكن إجراء بعض التعاون، وإن كان هذا التعاون ممكناً هنا لماذا لا يطبق في بقية المناطق؟”.

من جهته نائب رئيس الوزراء الروسي أركادي دفوركوفيتش قال بتصريح صحفي لوكالة رويترز إن بلاده “تبحث إرسال آلاف الأطنان من الحبوب إلى سورية ضمن إمدادات إنسانية”؛ وقدمت الحكومة الروسية خلال الأشهر الماضية كميات كبيرة من المساعدات إلى مناطق سيطرة النظام في المحافظات السورية، كما نسّقت وصول مساعدات إنسانية من دول أخرى وأشرفت على توزيعها في المناطق السورية.

قد يعجبك ايضا