بوتين وباشينيان يبحثان الوضع في ناغورني كارباخ

الاتحاد برس

 

أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اتصالاً هاتفياً مع رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان، بحثا فيه تطورات الأوضاع في إقليم قره باغ.

وأعلن الكرملين أن بوتين وباشينيان بحثا القضايا الملحة في تسوية النزاع في قره باغ في سياق تطبيق الاتفاقات المعلنة في البيانات الثلاثية الصادرة في 9 نوفمبر 2020 وفي 11 يناير 2021.

كما تطرق الجانبان إلى الأوضاع على الحدود بين أرمينيا وأذربيجان، واتفقا على الاستمرار في الاتصالات على مختلف المستويات.

واستؤنفت يوم 27 سبتمبر 2020 عمليات قتالية واسعة بين القوات الأذربيجانية والأرمينية في إقليم قره باغ، ضمن نزاع مستمر منذ أواخر ثمانينات القرن الماضي أسفر في حينه عن إعلان الأرمن عام 1991 قيام جمهورية مستقلة في الإقليم لم تحظ بأي اعتراف دولي.

وأصدر الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والأذربيجاني إلهام علييف، ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان يوم 9 نوفمبر الماضي بيانا مشتركا ينص على إعلان وقف إطلاق النار في إقليم قره باغ اعتبارا من 10 نوفمبر.

وبموجب هذا الاتفاق استعادت أذربيجان أكثر من ثلثي الأراضي التي خسرتها خلال الحرب مع الطرف الأرمني في 1992-1994.

وعلى الرغم من انتهاء المعارك لا تزال المنطقة تشهد حوادث متفرقة بين القوات الأذربيجانية والأرمنية على حدود الطرفين وسط اتهامات متبادلة بخرق وقف إطلاق النار.

قد يعجبك ايضا