بيان مشترك لجيوش 12 دولة ضد الجيش في ميانمار

الاتحاد برس

 

وجّه وزراء دفاع 12 دولة بينها الولايات المتحدة واليابان و ألمانيا يوم أمس السبت، إدانات مشتركة لاستخدام ميانمار القوة القاتلة ضد المتظاهرين المدنيين.

وفي البيان المشترك، أعلنَ المسؤولون العسكريون: “بصفتنا رؤساء دفاع، فإننا ندين استخدام القوة المميتة ضد الأشخاص العزل من قبل القوات المسلحة الميانمارية والأجهزة الأمنية المرتبطة بها”. “رويترز”

وتابع البيان: إن “الجيش المحترف يجب أن يتبع المعايير الدولية للسلوك، وهو مسؤول عن حماية -وليس إيذاء- الأشخاص الذين يخدمونهم”. كما دعا قادة الجيوش في البيان “القوات المسلحة في ميانمار على وقف العنف والعمل على استعادة احترام الشعب وثقته بعدما فقدها بسبب تصرفاته”.

وشاركَ في توقيع البيان قادة جيوش 12 دولة من أستراليا وكندا والدنمارك وألمانيا واليونان وإيطاليا واليابان وهولندا ونيوزيلندا وكوريا الجنوبية والمملكة المتحدة والولايات المتحدة.

وقتلت قوات الأمن في ميانمار عشرات الأشخاص، يوم أمس، في أكثر الأيام دموية منذ الانقلاب العسكري الذي تم تنفيذه في فبراير/شباط الماضي، مما أثار موجة إدانة عالمية قادتها الأمم المتحدة.

وقالت جمعية مساعدة السجناء السياسيين وهي منظمة غير حكومية محلية تحصي عدد القتلى منذ انقلاب الأول من فبراير/شباط “قتل ما لا يقل عن 89 شخصًا حتى عصر يوم أمس السبت”.

قد يعجبك ايضا