“بيدرسون” يدعو للتهدئة في درعا

الاتحاد برس

 

دعا المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون، أمس السبت، للتهدئة في مدينة درعا، مؤكّداً عدم رغبة الأهالي بالتهجير ومغادرة منازلهم.

وقال “بيدرسون” في بيان إنّه “يتابع بقلق بالغ التطورات في جنوب غربي سوريا، وإنّه على اتصال نشط مع الأطراف المعنية لضمان وقف العنف في درعا”، داعياً جميع الأطراف إلى التهدئة.

وأضاف “بيدرسون” أنّه يجب التمسك بمبدأ حماية المدنيين والقانون الإنساني الدولي، مشدّداً على البُعد الإنساني ومذكّراً بالرسائل التي تلقّاها من أهالي درعا بعدم رغبتهم في مغادرة منازلهم.

وأشار المبعوث الأممي إلى أنّ “تصعيد التوتر في درعا يوضّح حاجة الجميع في سوريا للاتفاق على وقف إطلاق النار على الصعيد الوطني بما يتماشى مع قرار مجلس الأمن (2254)”.

وكان مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية قد صرّح لـ قناة “الحرة”، أمس، بأنّ الولايات المتحدة قلقة للغاية إزاء الوضع في درعا، بما في ذلك التقارير عن إلحاق الأذى بالمدنيين والظروف الصعبة للغاية والمقيدة التي يفرضها نظام الأسد على السكّان.

قد يعجبك ايضا