تجدد القصف الحكومي على أرياف حماة واللاذقية وإدلب

الاتحاد برس

 

يتواصل قصف القوات الحكومية، على مواقع الفصائل في أرياف إدلب وحماة واللاذقية، شمال غربي سوريا، مخلفةً أضراراً مادية طالت منازل سكان.

وقال مصدر في الفصائل ، لنورث برس، إن القوات الحكومية المتمركزة في مدينة كفرنبل جددت قصفها المدفعي والصاروخي على بلدات الفطيرة وسفوهن وكنصفرة في منطقة جبل الزاوية جنوب إدلب.

وطال قصف مماثل بالمدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مواقع الفصائل على محاور بلدة المشيك الواقعة في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي، وتحصينات أخرى على محاور التفاحية وقلعة شنبر شمالي اللاذقية، بحسب المصدر نفسه.

وأشار المصدر إلى أن “القصف أسفر عن دمار في ممتلكات خاصة أيضاً جراء استهداف الأحياء السكنية”.

وفي وقت سابق من الأحد، شنت الطائرات الحربية الروسية بصواريخ شديدة الانفجار، وعبر ثماني غارات محيط بلدتي البارة وكنصفرة الواقعتين في جبل الزاوية.

قد يعجبك ايضا