تحذيرات ألمانية من عواقب التخلي عن مشروع التيار الشمالي 2

الاتحاد برس

 

وجّه “فالديمار غيردت”، عضو لجنة الشؤون الدولية في البوندستاغ وعضو حزب البديل من أجل ألمانيا، تحذيرًا شديدًا من أن التخلي عن مشروع “التيار الشمالي 2″، سيسبب خسائر قد تصل إلى أكثر من 10 مليارات يورو.

وقالَ “غيردت” أن التخلي عن المشروع يثير أيضًا تساؤلات حول مستقبل الطاقة في ألمانيا، حيثُ أشار:”نحن نغلق محطات الفحم، ونتخلى عن الطاقة النووية، ونتحول إلى استخدام وسائل النقل الكهربائية، من أين سنحصل على موارد الطاقة إذا رفضنا عرض الغاز الأكثر فائدة اقتصاديًا وبيئيًا الذي قدمته لنا روسيا؟”.

وأضافَ السياسي أن محاولات إيقاف مشروع خط أنابيب الغاز هي صراع من أجل أسواق الطاقة، مؤكدًا أن مشروع “التيار الشمالي 2” لا يصب في مصلحة الولايات المتحدة، والتي تستخدم أساليب سياسية واقتصادية لايقافه.

وتابعَ: “أولئك الذين يدافعون عن التخلي عن نورد ستريم يجب أن يخبروا ناخبيهم أنه نتيجة لذلك، سترتفع أسعار الطاقة بنسبة 20%”.

وكانَ حذر البرلمان الأوكراني، من أنه إذا تم حظر المشروع، فإن الهدف التالي للولايات المتحدة سيكون انهيار نظام نقل الغاز في أوكرانيا.

ومن الجدير بالذكر أن المشروع الذي تم توقيعه بين روسيا وألمانيا قد اكتمل بنسبة 97 %، بينما تحاول العديد من الجهات إلغاءه وخصوصًا بعد الضغوطات التي واجهتها روسيا وألمانيا بعد قضية المعارض الروسي “أليكسي نافالني”.

قد يعجبك ايضا