تحرير آخر أحياء الساحل والسيطرة على طريق دهوك الموصل

تحرير آخر أحياء الساحل والسيطرة على طريق دهوك الموصلتحرير آخر أحياء الساحل والسيطرة على طريق دهوك الموصل

الاتحاد برس

أعلنت قيادة عمليات قادمون يا نينوى أن قطعات المحور الشمالي التابعة للجيش العراقي حررت القوات الأمنية حي الملايين ومنطقة البناء الجاهز ورفعت العلم العراقي فوق المباني بالجانب الايسر للموصل شمالاً مع استمرار التقدم باتجاه المواقع الأكثر أهمية على أطراف النهر.

كما أعلنت عمليات الجزيرة مقتل خمسة إرهابيين وتدمير مفخخة بالأنبار. هذا وقد جرت اشتباكات عنيفة صباح اليوم الأحد 22 كانون الثاني\يناير بين قوات مكافحة الإرهاب وعناصر تنظيم الدولة “داعش” في أحياء الملايين والزيتون والجزء الغربي من منطقة الرشيدية في الساحل الايسر من المدينة. شاركت فيها الطيران الحربي العراقي ما تسببت بتراجع عناصر التنظيم إلى خطوطهم الخلفية، وتم التصريح من قبل الحشد الشعبي بقتله 20 عنصراً من تنظيم داعش غرب الموصل.

من جانب آخر بدأت القوات المشتركة من ضمنها جهاز مكافحة الإرهاب والشرطة والأجهزة الأمنية بالتعاون مع الدوائر الخدمية بحملة واسعة لردم الأنفاق التي خلفتها داعش وإزالة السواتر الترابية ومخلفات العمليات الانتحارية، وإنهاء المظاهر الدعائية للتنظيم على الجدران استعداداً للمرحلة القادمة وهي إعادة دور الدوائر والمدارس وفتح الأسواق وإعادة بنائها.

أما في الساحل الأيمن من مدينة الموصل فقد قام تنظيم داعش بتحضيرات عسكرية وأمنية استعداداً لمرحلة الساحل الأيمن ومنها رفع السواتر على ضفاف النهر وتجهيز مواقع القناصة لكن الخبر الأهم في العمليات هو قيام التنظيم باستدعاء مجموعة من الانتحاريين التابعين لجند الخلافة الإستشهاديين من مناطق “تلعفر والموالي” ودفعت بهم إلى أحياء الرفاعي وحاوي الكنيسة.

وقد حمل سكان الشطر الشرقي من الموصل أطفالهم والتقطوا الصور التذكارية مع ضباط وجنود عراقيين بعد أن أخرجوا مقاتلي التنظيم داعش الارهابي من أحيائهم.




telead

قد يعجبك ايضا