تراجع قوة عسكرية للفرقة الرابعة بعد دخولها مدينة طفس

الاتحاد برس

 

دخلت قوّةٌ عسكريّة تابعة للفرقة الرابعة إلى مدينة طفس في الريف الغربي من محافظة درعا صباح اليوم.

ووصلت إلى مقرّ البلدية والمشفى الوطني في المدينة ثم انسحبت بعد ذلك، وأشار موقع درعا 24 إلى وجود خلافٍ مع بعض قادة التسوية والمصالحة أدّى للانسحاب.

ويرجّح أن يكون سبب دخول هذه القوة العسكرية هو تمهيدًا لزيارة محافظ درعا للمشفى الوطني في المدينة، بعد تزويده بأجهزةٍ طبيةٍ حديثة من قبل بعض المنظمات الدولية.

وشهدت محافظة درعا منذ أيام اتفاقًا برعاية وضمانات روسية، يفضي إلى إنهاء التوتر في مدينة طفس بريف درعا الغربي.

وتضمّن الاتفاق تسليم السلاح الثقيل الموجود لدى مقاتلين وقيادات سابقة لدى الفصائل في المدينة.

قد يعجبك ايضا