تركيا تؤكد بقاء قواتها في ليبيا رغم تشكيل حكومة جديدة

الاتحاد برس

 

أعلنت الرئاسة التركية، أن قواتها ستبقى في ليبيا ما دام الاتفاق العسكري الثنائي “نافذًا” بين الجانبين، وذلك رغم تشكيل حكومة ليبية جديدة.

وأكدت الرئاسة في بيان لها، أن هذه القوات ستظل موجودة ما دامت الحكومة الليبية تطلب هذا الأمر.

وأشار البيان إلى أن الشركات التركية ستلعب أيضا دورًا في جهود إعادة إعمار ليبيا، مشيرًا إلى أن أنقرة ستقدم الدعم للحكومة الجديدة.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد قال يوم الثلاثاء، إن تركيا ستبحث سحب قواتها، التي تقول أنقرة إنها تقدم تدريبًا عسكريًا للقوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني، إذا انسحبت القوات الأجنبية الأخرى أولاً.

ويأتي البيان التركي، رغم الدعوات الدولية بإخراج المرتزقة من ليبيا، خاصة بعد انتخاب أعضاء السلطة التنفيذية الجديدة، والشخصيات التي تم اختيارها للمرحلة الانتقالية، وسط ترحيب دولي واسع.

وانتخب محمد يونس المنفي رئيسًا للمجلس الرئاسي وعبد الحميد دبيبه رئيسًا للحكومة الوطنية التي ستشرف على مرحلة انتقالية لإجراء الانتخابات العامة في 24 ديسمبر 2021، وفقًا لما تم الاتفاق عليه في منتدى الحوار الليبي برعاية الأمم المتحدة.

وكان مجلس الأمن الدولي قد أبدى في إعلان تبنّاه بالإجماع، الثلاثاء، دعمه للسلطات الانتقالية الجديدة في ليبيا، مرحّبًا بـ”إنجاز” تحقّق على صعيد المسار السياسي الليبي.

قد يعجبك ايضا