تسريبات: حركة أحرار الشام ترفض التوقيع على بيان استعادة الشرعية للائتلاف الوطني السوري

تسريبات: حركة أحرار الشام ترفض التوقيع على بيان استعادة الشرعية للائتلاف الوطني السوري

تسريبات: حركة أحرار الشام ترفض التوقيع على بيان استعادة الشرعية للائتلاف الوطني السوري

علمت الاتحاد برس من مصدر مقرب من الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أن الائتلاف أرسل بياناً لكبرى الفصائل العسكرية التي تقاتل نظام الأسد يوم أمس مطالباً إياهم بالتوقيع عليه.

وفي التفاصيل أوضح المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه أن رئيس الائتلاف خالد خوجة أوصى بكتابة البيان بعد عودته من قطر وإرساله إلى كبرى الفصائل المقاتلة في سوريا, مضيفاً أن البيان فارغ من أي مضمون, سوى أنه احتوى على اتفاق الائتلاف مع هذه الفصائل على أن الأسد ليس له دور في مستقبل سوريا.

كما أوضح المصدر أن “أحرار الشام” الفصيل الأبرز في سوريا رفض التوقيع على البيان, وحسب المصدر فإن “الهيئة السياسية في أحرار الشام رأت أن الائتلاف يسعى لاستعادة بعض الشرعية الذي فقدها بالتقادم خلال الفترة الماضية من خلال هذا البيان, ونسف أي مشروع آخر يسعى لإنشاء جسم سياسي جديد بديل عن الائتلاف”.

وأضاف المصدر أن بعض أعضاء الائتلاف عرضوا على الخوجة التوجه إلى عقد اجتماع موسع مع قادة هذه الفصائل في إحدى المناطق الحدودية, الأمر الذي رفضه الخوجة مطالباً أعضاء الائتلاف باستخدام “المحسوبيات للحصول على هذه التوقيعات نظراً لأهميتها في المرحلة الحالية”.

الجدير بالذكر أن بعض الشائعات تحدثت مؤخراً عن توجهات دولية لإعداد كيان سياسي جديد يكون بديلاً عن الائتلاف, بينما لم يتم توضيح الشخصيات التي ستنضوي تحت هذا الكيان.
خاص – الاتحاد برس

قد يعجبك ايضا