تغريدة تتسبب برفع الحصانة البرلمانية عن نائب كويتي

وافق مجلس النواب الكويتي على طلب رفع الحصانة عن النائب “أحمد الفضل” في قضيتين تخصان “جنح المباحث الإلكترونية”. وناقش المجلس تقرير اللجنة التشريعية الخاص برفع الحصانة عن النائب “الفضل” ودار سجال نيابي حكومي، أثناء المناقشة، بين مؤيد ومعارض لما جاء في التقرير.

وقال النائب “أحمد الفضل” إن “هناك من يتباكى على حرية الرأي، وفي الوقت ذاته يرفع قضايا على المواطنين، وبالنسبة إلى هجومي على لجنة التظلمات وتغريدتي بهذا الخصوص، تم التعامل مع الأمر كما لو أنني متقصد لهذا المستشار، بينما كنت أتحدث عن شخص، ولم أتطرق للقضاء”.

وأضاف النائب بحسب ما جاء في جريدة كويتية، “هناك دعوات سابقة بعدم توافر مستشارين وقضاة للعمل في لجان مجلس الأمة”.

وأكد النائب رفضه توجيه الاتهام إليه بالإساءة إلى القضاء.

وعقب “الفضل” بقوله: “ليس لدي مشكلة في رفع الحصانة، لكن أرفض اتهامي بالمساس والطعن بالقضاة رغم احترامي لحقهم بالشكوى، وكل ما ذكر كلام مجتزأ ومقتطع، فإذا ذكرت جماعات خبيثة وهنا كن يتعمد هذا الاجتزاء ولا يمكن أن نقبل بالمتستر على الجريمة، والتقرير مسح بدليل سحبه ومراجعته”.

قد يعجبك ايضا