تنصيب جديد لرئاسة حزب “دي لينكه” اليساري الألماني

الاتحاد برس

 

أعلنَ حزب “دي لينكه” اليساري الراديكالي عن انتخابه يوم أمس السبت، رئاسة مشتركة في ظل المسعى إلى ضخ الحماس في هذا الحزب الذي يعاني من انقسام مزمن، وذلك قبل الانتخابات البرلمانية المقررة في سبتمبر/أيلول.

وفي اجتماع للممثلين في مؤتمر عبر الإنترنت، تم انتخاب “جانين ويسلر” التي تبلغ من العمر 39 عامًا و”سوزان هينينغ-ويلسو”، ذات الـ 43 عامًا لقيادة الحزب. وحلتا مكان “كاتيا كيبينغ” و”بيرند ريكسنغر” اللتين قادتا الحزب لمدة تسع سنوات.

وحثت الزعيمتان إلى وحدة الحزب ووضع محاربة الفوارق التي تعمقت في ظل الوباء في قلب الحملة الانتخابية للإقتراع التشريعي في 26 سبتمبر/أيلول، لأن الهدف هو حصد أكثر من 10 في المائة من الأصوات، أي بزيادة طفيفة عن 9 في المائة التي نالها مرشحو الحزب قبل أربع سنوات.

يُذكر أن “دي لينكه” تأسس في العام 2007، من اندماج حزب الإشتراكية الديموقراطية، المنبثق عن الحزب الاشتراكي الموحد لجمهورية ألمانيا الديموقراطية السابقة، وحزب العمل والعدالة الاجتماعية، البديل الانتخابي، الذي أسسه الاجتماعيون الديموقراطيون السابقون.

مصدر يورو نيوز
قد يعجبك ايضا