ثمانية عشر قتيلا من ميليشيا الباقر الشيعية في معارك منيان بحلب

ثمانية عشر قتيلا من ميليشيا الباقر الشيعية في معارك منيان بحلبثمانية عشر قتيلا من ميليشيا الباقر الشيعية في معارك منيان بحلب

الاتحاد برس:

أعلنت قوات المعارضة مساء اليوم الاثنين، مقتل مجموعة جديدة من قوات النظام خلال المعارك على أطراف مدينة حلب.




وصدت قوات المعارضة مساء اليوم، هجوماً جديداً شنته قوات النظام على منطقة “منيان” الواقعة على أطراف حي حلب الجديدة جنوب غربي حلب، مشيرة إلى ان عناصرها وبدعم من فصائل جيش الفتح، تمكنوا من قتل اكثر من 40 عنصراً من قوات النظام وميليشياته بينهم الضابط الإيراني في الحربس الثوري “ذاكر حيدري”.

كما اعترفت ميليشيا “الباقر” الموالية للنظام، بمقتل 18 من عناصرها خلال معارك “حلب”، من بينهم القيادي في الميليشيا “عبدو حسين الخليف”.

إلى ذلك، شن الطيران الحربي غارات مكثفة على مناطق “ضاحية الاسد، ومنيان، والراشدين، وجبهة المخابرات الجوية في حي الزهراء”، تزامناً مع قصف مدفعي وصاروخي استهدف أحياء “الفردوس، والمرجة، والسكري، والمشهد” في حلب المحاصرة، وأسفر عن استشهاد مدنيين وإصابة ىخرين بجروح.

وكانت “جبهة النصرة” قد أعلنت صباح اليوم، عن تمكن مقاتليها من صد هجوم وقتل العشرات من قوات النظام وميليشياته خلال محاولتهم اقتحام منطقة “منيان”، بالإضافة لاستحواذهم على دبابة من طراز “T72”.ثمانية عشر قتيلا من ميليشيا الباقر الشيعية في معارك منيان بحلب

قد يعجبك ايضا