جبهة النصرة تختطف قيادياً في المعارضة وأهالي كنصفرة يمهلوها حتى مساء اليوم لتنفيذ شروطهم

جبهة النصرة تختطف قيادياً في المعارضة وأهالي كنصفرة يمهلوها حتى مساء اليوم لتنفيذ شروطهمجبهة النصرة تختطف قيادياً في المعارضة وأهالي كنصفرة يمهلوها حتى مساء اليوم لتنفيذ شروطهم

الاتحاد برس:

اختطفت جبهة النصرة اليوم الأربعاء 14 حزيران/يونيو، قيادياً سابقاً في قوات المعارضة واقتادته إلى جهة مجهولة.




وقالت مصادر ميدانية، إن عناصر من جبهة النصرة اقتحمت منزل القيادي السابق في الفرقة 101 مشاة (أحمد الموسى) في بلدة جوزف بمنطقة جبل الزاوية بريف إدلب واختطفته واقتادته إلى جهة مجهولة.

من جانب آخر أعلن مسؤول إدارة الشؤون السياسية في الجبهة (زيد العطار) استقالته من منصبه دون معرفة وجهته القادمة، حيث جاءت الاستقالة في حالة الاحتقان التي تعيشها مدينة إدلب وريفها بفعل الهجمات التي شنتها النصرة على فصائل المعارضة مؤخراً في عدة مدن وبلدات بريفي إدلب وحلب.

في حين أمهل عدد من وجهاء بلدة كنصفرة في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي والفصائل العسكرية العاملة فيها في بيان لهم ليلة أمس جبهة النصرة لمدة 24 ساعة لمعالجة عدّة قضايا.

وقال البيان “بسبب الأخطاء المتكررة التي يمارسها ممثلو الجبهة بحق أهالي بلدة كنصفرة من استئثار بالقرار ورفض مبادرات التنسيق واستغلال المناصب لقضايا شخصية وكل ذلك يخالف الأصول الشرعية، فإننا نمهل الجبهة 24 ساعة لمعالجة عدة قضايا على رأسها إخراج المعتقلين من أهالي البلدة ظلماً في سجونها، وإقالة صالح الداني المدعو “أبو مصطفى الدمشقي” بسبب استغلاله للمنصب لأمور شخصية، وعدم درايته بالإدارة، حسب ما جاء في البيان، و “الداني” أحد قادة الجبهة في المنطقة، وفي حال لم تستجب الهيئة فإن قادتها يحملون مسؤولية النتائج المترتبة على ذلك”.جبهة النصرة تختطف قيادياً في المعارضة وأهالي كنصفرة يمهلوها حتى مساء اليوم لتنفيذ شروطهم

قد يعجبك ايضا