جرحى بينهم جندي تركي بانفجار مفخخة في مدينة الباب بريف حلب

الاتحاد برس

 

أدى انفجار مجهول ليل أمس الجمعة، إلى إعطاب عربة عسكرية تركية وإصابة ثلاثة أشخاص بينهم جندي تركي، في مدينة الباب شمال شرقي حلب.

وقالت المصادر، إن الانفجار وقع بالقرب من مقر فصيل “أحرار الشرقية” الموالي لتركيا، وأثناء مرور رتل عسكري للجيش التركي قرب دوار الراعي في محيط مدينة الباب بريف حلب.

وتابعت المصادر أن التفجير أدى لإعطاب آلية عسكرية لنقل المحروقات للجيش التركي، وإصابة ثلاثة أشخاص بينهم جندي تركي بإصابات متفاوتة، نقلوا على إثرها إلى مشفى المدينة. تلا ذلك استنفار لعناصر الجيش التركي وقطعوا الطرقات.

ويضاف التفجير إلى سلسلة تفجيرات تشهدها مناطق سيطرة الفصائل الموالية لأنقرة شمالي سوريا، إلى جانب اغتيال شخصيات عسكرية ومدنية.

وفي التاسع عشر من هذا الشهر، قُتل ضابط في فصيل الشرطة المدنية في الباب إثر إطلاق النار عليه بشكل مباشر من قبل مجهولين أثناء ذهابه إلى حي الصناعة في المدينة.

ومنذ العام 2017، تخضع مدينة الباب الواقعة، على بعد 30 كم من الحدود التركية، لسيطرة القوات التركية وفصائل معارضة موالية لها.

قد يعجبك ايضا