جيش الإسلام يلغي صلاة العيد في مساجد الغوطة الشرقية

10801620_176715942665836_4376969420312363263_nأصدر “جيش الإسلام”، أحد اكبر الفصائل المقاتلة في “الغوطة الشرقية”، قراراً يقضي بإيقاف صلاة العيد، في عموم ومناطق “الغوطة الشرقية”، لظروف وصفها بالطارئة، على حد تعبيره.

وجاء القرار على خلفية التحليق المكثف للطيران الحربي في سماء “الغوطة الشرقية”، والمخاوف الناجمة عن ارتكابه لمجازر، مستغلاً بذلك تجمع المصلين في المساجد، ويقوم بقصفها.

وجاء الإيقاف أيضاً، على خلفية الاشتباكات الدائرة في محيط إدارة المركبات، بين الثوار وقوات النظام. الأمر الذي قد يؤدي لاشتداد القصف على التجمعات السكنية.

قد يعجبك ايضا