حرائق تجتاح جزيرة سردينيا الإيطالية والحكومة تطلب النجدة

الاتحاد برس

 

شبت حرائق يوم أمس الأحد في جزيرة سردينيا الإيطالية في البحر المتوسط، حيث أجلت السلطات نحو 400 شخص خلال الليل، فيما لم ترد تقارير عن وفيات أو إصابات.

وقال عمال الإطفاء إن العديد من المنازل في المنطقة الداخلية على الجانب الغربي للجزيرة تضررت، فيما ذكرت سلطات الحماية المدنية أن مسحاً أولياً أشار إلى أن ألسنة النيران التهمت عشرة آلاف فدان حول منطقة مونتيفيرو الأثرية، قرب وسط ثاني أكبر جزيرة في إيطاليا.

وأجلت السلطات مئتي شخص من بلدة كولييري خلال الليل و 155 آخرين من سيناريولو، حيث لم تصل النيران إلى المناطق السكنية بعد، بحسب رئيس البلدية.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية “أنسا” أن أكثر من نصف من تم إجلاؤهم في كولييري سمح لهم بالعودة إلى منازلهم الأحد.

ونقلت “أنسا” عن أنطونيو بيلوي، رئيس هيئة الحماية المدنية بالجزيرة، قوله إن إحدى عشرة طائرة تعمل على إخماد النيران.

وطلبت إيطاليا من دول أوروبية إرسال طائرات إطفاء للمساعدة في إخماد الحرائق، وقال وزير الخارجية الإيطالي ليوجي دي مايو في مدونة على فيسبوك إن الحماية المدنية هي التي وجهت الطلب، معبرا عن امتنانه للاستجابة التي قال إنها في طريقها للبلاد.

وأضاف الوزير في حديثه عن الحرائق تلك: “انطلقت طائرتان من فرنسا التي أوجه لها الشكر رسمياً”.

قد يعجبك ايضا