حرب الغوطة تتصاعد وحصيلة القتلى والأسرى بين الفصائل بالمئات

حرب الغوطة تتصاعد وحصيلة القتلى والأسرى بين الفصائل بالمئات
صورة تعبيرية

حرب الغوطة تتصاعد وحصيلة القتلى والأسرى بين الفصائل بالمئات

الاتحاد برس:

تصاعدت حدة المعارك بين جيش الإسلام من جهة وفيلق الرحمن وجبهة النصرة من جهة أخرى في منطقة الأشعري بالغوطة الشرقية في ريف دمشق، وذلك ضمن الحرب المستمرة بين الجانبين منذ أيام والتي تسببت بمقتل أكثر من خمسين عنصراً من جبهة النصرة ونحو ثلاثين من فيلق الرحمن ومثلهم مجتمعين من جيش الإسلام.




أما الحصيلة التقريبية للأسرى بين الفصائل المتحاربة فبلغ أكثر من مئة عنصر لكل من جبهة النصرة وفيلق الرحمن لدى جيش الإسلام، ومثلهم من جيش الإسلام لدى الفصيلين الآخرين وذلك حسب أرقام تقريبية نشرها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، دون وجود أي حصيلة رسمية صادرة عن الفصائل المتصارعة، في حين لم يتم بعد إحصاء الضحايا المدنيين جراء هذه الحرب، بينما يقول مؤيدو جبهة النصرة وفيلق الرحمن إن “جيش الإسلام يهاجم مواقعهم في الأشعري وهم يتصدون له” يقول مؤيدو جيش الإسلام إنها “حرب على فلول جبهة النصرة”!

من جهتها مصادر محلية ذكرت أن الاشتباكات التي جرت فجر اليوم استخدم فيها الدبابات والرشاشات الثقيلة والرصاص المتفجر، إضافة للقصف المكثف بقذائف الهاون المتبادل بين طرفي الحرب؛ في حين ذكر جيش الإسلام بحسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن “اشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة” جرت مساء أمس مع قوات النظام “على جبهة بلدة الريحان في الغوطة الشرقية”!

قد يعجبك ايضا