حصيلة جديدة وارتفاع لأعداد قتلى الفيضانات في أوروبا

الاتحاد برس

 

كشفت الشرطة الألمانية صباح اليوم الأحد عن الحصيلة الجديدة للفيضانات الجارفة التي اجتاحت البلاد، حيث وصلت إلى 156 قتيلاً على الأقل، ما يرفع العدد الإجمالي في غرب أوروبا إلى ما لا يقل عن 183 قتيلاً.

وفي ولاية راينلاند-بفالتز وحدها، أعلنت الشرطة في بيان أن 110 أشخاص قضوا جراء الفيضانات، مقابل 98 قتيلاً وفق الحصيلة السابقة. كما قضى شخص في جنوب ألمانيا حيث انهمرت كذلك أمطار غزيرة السبت.

وذكرت الشرطة في البيان “يُخشى أن يتم إحصاء المزيد من الضحايا”، مشيرة إلى إصابة ما لا يقل عن 670 شخصاً بجروح في الولاية.

كذلك قضى شخص جراء الفيضانات في بافاريا في جنوب ألمانيا على الحدود النمساوية، حيث انهمرت كذلك أمطار غزيرة السبت.

وفي النمسا تمت تعبئة فرق الإطفاء في منطقتي سالزبورغ وتيرول، فيما غمرت المياه المدينة القديمة في هالين.

ونشر رئيس الوزراء سيباستيان كورتز في تغريدة “تتسبب أمطار غزيرة وعواصف للأسف بأضرار جسيمة في عدة مناطق من النمسا”.

وإلى الشرق على الحدود بين ألمانيا والجمهورية التشيكية، ارتفع مستوى المياه في منطقة ساكسن مساء السبت، ما تسبب بأضرار.

يأتي هذا الارتفاع بينما كثف عناصر من الجيش ورجال الإطفاء ليل الجمعة السبت جهود البحث عن ضحايا الدمار الذي خلفته أسوأ فيضانات تضرب غرب أوروبا منذ عقود مسفرة كذلك عن عشرات المفقودين.

قد يعجبك ايضا