حفل الأوسكار الـ90.. جوائز متوقعة وأخرى مفاجئة والأوسكار تنصف “أولدمان” بعد سنوات

حفل الأوسكار الـ90.. جوائز متوقعة وأخرى مفاجئة والأوسكار تنصف "أولدمان" بعد سنواتمراجعة حصرية لحفل الأوسكار …

حفل الأوسكار الـ90.. جوائز متوقعة وأخرى مفاجئة والأوسكار تنصف “أولدمان” بعد سنوات

الاتحاد برس:

اسدل الستار على حفل الأوسكار الـ90 فجر اليوم، على وقع العديد من الترشيحات والجوائز المتوقعة لمختلف الفئات وأخرى مفاجئة، ضمن أكبر المؤسسات العريقة في اختيار الأفلام السنيمائية الأمريكية والعالمية، ويمكن القول أن “الأوسكار” هو أرقى وأغلى جائزة يمكن لأي ممثل أو مخرج أن يفوز بها دون أي شك.

وفي فئة أفضل ممثل بدور رئيسي، حصد النجم الكبير “غاري أولدمان” جائزة الأكاديمية عن جدارة واستحقاق بعد دوره الاستثنائي في فيلم Darkest Hour الذي يحكي قصة حياة ومسيرة الوزير البريطاني السابق “وينستن تشيرشل”، وبالتالي فقد عانق الممثل “أولدمان” أغلى جائزة في مسيرته الفنية بعد سنوات من المحاولة والأدوار الاستثنائية، علما أن الممثل المتألق الآخر “سام روكويل” قد حصد جائزة أفضل ممثل بدور مساعد عن دوره المميز في فيلم Three Billboards outside Ebbing, Missouri.

هذا وكانت جائزة أفضل فيلم مفاجئة وغير متوقعة تماما، عندما حصد فيلم الخيال والمغامرات The Shape of Water، والذي نال جائزة “الأوسكار” على حساب العديد من الأعمال السنيمائية المميزة عن سنة 2017، واستمرت المفاجآت أيضا عندما نال الفيلم أيضا جائزة أفضل مخرج بطريقة جعلت الجميع يتفاجئ من اختيارات الأكاديمية هذه السنة، والتي فاز فيها “غويليرمو ديل تورو” بجائزة أفضل مخرج عن فيلمه The Shape of Water واحتكرا معا أهم فئتين في الحفل.

وعند الحديث عن الجنس اللطيف، ظفرت الممثلة القديرة “فرانسيس ماكدورماند” بجائزة الأوسكار لأفضل ممثل في دور رئيسي عن أدائها الرائع في الفيلم الذي أحدث ضجة كبيرة Three Billboards Outside Ebbing, Missouri، لتكون جائزة الأوسكار الثانية في مسيرتها الفنية، في حين عادت جائزة أفضل ممثلة في دور مساعد لـ”أليسون جاني” عن أدائها في فيلم I. Tonya.

وفي فئات أخرى، حصد فيلم الرعب والكوميديا Get Out جائزة أفضل نص أصلي، وعادت جائزة الأوسكار لأفضل سينيماتوغرافيا إلى فيلم Blade Runner 2049، في حين كانت جائزة أفضل مونتاج لفيلم Dunkirk ، وكانت جائزة الأوسكار لأفضل فيلم رسوم متحركة من نصيب Coco الذي حقق أرباح قياسية ونجاح كبير على مستوى قاعات السنيما الأمريكية.

وضمن بقية الجوائز، نال الفيلم الشيلي A Fantastic Woman جائزة افضل فيلم أجنبي، وذهب الأوسكار الخاص بفئة أفضل فيلم وثائقي لـIcarus، ولم تعرف الفئات الأخرى مفاجآت كبيرة خاصة في المجال الصوتي والمؤثرات البصرية، وينتهي الحفل 90 الخاص بسنة 2017 دون أن نرصد أعمال في مستوى كبير خاصة ضمن قائمة أفضل 10 أفلام، على أمل أن تكون سنة 2018 مختلفة وأكثر ابداعا وانتاجية.

قد يعجبك ايضا