حمامة زاجلة تكشف عن خلية تابعة لتنظيم داعش في الأردن

حمامة زاجلة تكشف عن خلية تابعة لتنظيم داعش في الأردنالاتحاد برس:

أعلن حرس الحدود الأردني، عن تمكنه من ضبط رسالة موجهة من تنظيم “داعش” في مدينة “الرقة” السورية، إلى خلايا تابعة له في الداخل الأردني، معلقة بساق حمامة زاجلة كانت تشرب الماء من خزان إحدى الوحدات العسكرية التابعة للقوات الأردنية قرب الحدود.

وبحسب تقرير نشرته صحيفة “الغد” الأردنية، فإن التنظيم استخدم الحمام الزاجل في إيصال رسائل إلى عناصر تابعة للتنظيم في المملكة، مشيرة إلى أن حرس الحدود الأردني كشف العملية لكنه لم يذكر ما اذا كان “داعش” نجح في محاولات سابقة في إيصال رسائله الى عناصر التنظيم أم لا، وهي المرة الأولى، منذ اندلاع الثورة السورية في آذار/مارس” 2011، التي تعلن فيها قوات حرس الحدود الأردنية ضبط عملية اتصال لـ “داعش” مع عناصره من هذا النوع.

وأكدت أن أحد عناصر الحرس الأردني، شاهد حمامة “زاجلة” تهبط على خزان إحدى الوحدات العسكرية لشرب الماء، وبعد التدقيق فيها، لاحظ العنصر وجود رسالة مربوطة على ساقها، فأخبر رفاقه الذين أحضروا شباكاً ورموها على الحمامة وأمسكوا بها وسلموها للأجهزة الأمنية.

وقال قائد قوات حرس الحدود الأردنية العميد “صابر المهايرة”، إنه تم ضبط الحمامة وبحوزتها رسالة تحمل رقم اتصال محلي، وقد جرى تسليمها مع الرسالة للمختصين، وهم أدرى بما سيفعلونه.

قد يعجبك ايضا