خامنئي ينتقد “سذاجة” روحاني تجاه واشنطن

0

انتقد مرشد الجمهورية الإسلامية في إيران “علي خامنئي”، يوم أمس، السياسة التي تتبعها حكومة الرئيس “حسن روحاني”، واصفاً إياها بـ”الساذجة”.

وشدد “خامنئي” رفضه إجراء أي حوار مع الولايات المتحدة الأمريكية بعد عقد الاتفاق النووي، محذراً من زيادة تغلغل واشنطن داخل إيران، وتنفيذها خططها في المنطقة.

حيث أوضح خامنئي، أن الحوار مع أمريكا يعني تمهيداً لتغلغلها الاقتصادي والثقافي والسياسي والأمني في البلاد. حتى خلال المفاوضات النووية، حاولت الإضرار بمصالحنا القومية، كلما أُتيحت لها الفرصة. مفاوضونا كانوا متيقظين، لكن الأميركيين استغلوا فرصاً. التفاوض مع أميركا محظور، لعدم جدواه ولما تكتنفه من أضرار لا تحصى.

ونبّه المسؤول الإيراني، إلى أن إيران في وضع حرج، لأن الأعداء يحاولون تغيير عقلية مسؤولينا وشعبنا، في ما يتعلق بالثورة ومصالحنا القومية. ورأى أن الشباب هم المستهدفون أساساً، وعليهم أن يكونوا متيقظين تماماً، وزاد: الجامعات والقوات المسلحة متيقظة وفاعلة، وأنا لست قلقاً.

قد يعجبك ايضا