خطيب الجامع الاموي بدمشق: داعش قطع أذني وأجبرني على أكلها بعد خطفي

خطيب الجامع الاموي بدمشق: داعش قطع أذني وأجبرني على أكلها بعد خطفي
خطيب الجامع الاموي بدمشق: داعش قطع أذني وأجبرني على أكلها بعد خطفي

الاتحاد برس:

ادعى إمام وخطيب المسجد الاموي بدمشق في حكومة النظام السوري “إمام رحمة” خلال برنامج تلفزيوني، بأن تنظيم “داعش” اختطفوه وقطعوا أذنه وأجبروه على اكلها.




وقال “رحمة”: “إن الإرهابيين اختطفوني وطلبوا مني أن أعمل مفتيا لهم مقابل 1500 دولار شهريا، لكني رفضت هذا العرض ولم أوافق عليه، وقد طلبوا مني تكفير السني الذي يوالي نظام بشار الأسد، إضافة إلى الشيعة والعلويين الذين يعتبرونهم كفارا”.

وعلى الرغم من ظهوره بدون أذنه اليمنى خلال البرنامج، إلا ان روايته اثارت موجة من السخرية في أوساط المعارضين للنظام السوري، وقد اكدت مصادر إعلامية أن تنظيم داعش لم يعلن عن عملية خطف رحمة او قطع أذنه، كما لم تشر أي انباء او اخبار إعلامية او صحفية إلى هذا الموضوع بالرغم من إثارته وأهميته.

https://youtu.be/hKnvz5O4ylw

قد يعجبك ايضا