“داعش” يخسر مناطق له في دمشق… وقيادات في النظام: مستعدون للتعاون مع “المسلحين” لإخراج التنظيم

12011232_174604739543623_1099758560481196503_nقال ناشطون ميدانيون، إن كتائب الثوار تمكنت فجر اليوم من قتل عدة عناصر تابعة لتنظيم “داعش”، بعد إيقاعهم بكمين محكم في حي “العسالي” بدمشق.

وبحسب الناشطين، فإن الكمين جاء على خلفية اكتشاف الثوار لنفق محفور تحت الأرض يستخدمه التنظيم، في التنقل بين حيي العسالي والحجر الأسود، ليقوم الثوار بتفجيره بمن فيه، ما أسفر عن مقتل عشرين عنصراً من التنظيم.

وكان التنظيم عرض في وقت سابق التفاوض مع الثوار بشأن حيي العسالي والقدم، إلا أن الثوار أصروا على انسحاب جميع عناصر التنظيم، من الحيين المذكورين، كشرط أولي لبدء أية مفاوضات محتملة.

في سياق متصل، أعلنت غرفة عمليات النظام في العاصمة “دمشق”، عن استعدادها التام للتعاون مع من أسمتهم بـ “المسلحين”، على حد تعبيرها، للتخلص من تنظيم “داعش”، في أحياء العاصمة.

قد يعجبك ايضا