داعش يسيطر على اثنتي عشر قرية بريف حلب الشمالي والمعارضة تحاول استعادة بعضها

داعش يسيطر على اثنتي عشر قرية بريف حلب الشمالي والمعارضة تحاول استعادة بعضهاداعش يسيطر على اثنتي عشر قرية بريف حلب الشمالي والمعارضة تحاول استعادة بعضها

الاتحاد برس:

سيطر تنظيم “داعش” يوم أمس الثلاثاء، على عدة قرى كانت خاضعة لسيطرة قوات المعارضة المنضوية ضمن عملية “درع الفرات” بريف حلب الشمالي.




واستعاد التنظيم نحو 12 قرية هي “برعان، والواش، وطنوزة، وثلثانة، وجب العاصي، ودوير الهوى، وحومد، وثلاثينة، والباروزة، وطويس، وكسار، والغوز”، بالإضافة لسيطرتهم على “أخترين”، وقرية “سلوى” جنوب مدينة الغندورة في ريف حلب.

وقالت مصادر ميدانية، إن مقاتلي المعارضة شنوا هجوما معاكسا على البلدات التي سيطر عليها التنظيم، وتمكنوا من استعادة السيطرة على بلدة “أخترين”، وذلك بعد ساعات فقط من دخول تنظيم داعش إليها، كما استطاعوا استعادة السيطرة على قريتي “المسعودية، والزيادية” بريف حلب الشمالي، عقب اشتباكات عنيفة، وما زالت العمليات مستمرة، من أجل السيطرة على “الباروزة” في الريف الشمالي.

وأكدت المصادر أن قوات المعارضة، حاولت اقتحام قرية “الغوز” بدعم مدفعي تركي مكثف، غير أنها فشلت وسقط 3 قتلى من العناصر المهاجمة، وحالت الظروف الجوية من تدخل الطيران الامريكي أو التركي لدعمها.داعش يسيطر على اثنتي عشر قرية بريف حلب الشمالي والمعارضة تحاول استعادة بعضها

قد يعجبك ايضا